مجلي: قد نلجأ للإنزال البحري والجوي في الحديدة

يافع نيوز – متابعات:

أعلن المتحدث الرسمي للجيش اليمني، العميد عبده عبد الله مجلي، أنه في حال تلكأت الميليشيات الحوثية بأسباب واهية في تنفيذ القرارات والمساعي الدولية للخروج من الحديدة واستمرارها في انتهاك القانون الدولي، فإن الجيش لديه العديد من الخيارات، ومنها الإنزال البحري والجوي، لافتاً إلى أن الجيش قادر على تنفيذ هذه الأعمال بكل اقتدار وسرعة في التنفيذ.

وأكد العميد مجلي، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط”، أن هناك مؤشرات على أن الحوثيين لا يعتزمون تسليم مدينة وميناء الحديدة، إذ رصد الجيش قيام الميليشيات في الوقت الراهن بحفر العديد من الخنادق في المدينة، ونشر القناصة بشكل واسع لاستهداف المدنيين.

من جهتها، أفادت الأمم المتحدة بأن 35 ألف أسرة تقريباً نزحت من محافظة #الحديدة والمناطق المحيطة بها غرب #اليمن، خلال الأسابيع الماضية، نتيجة المعارك بين قوات الجيش الوطني وميليشيات #الحوثي.

وأوضح تقرير أصدره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، بالتعاون مع مجموعة شركاء محليين لرصد الحالة الإنسانية، أنه “تم التحقق من وجود 35 ألف أسرة نازحة تقريباً من الحديدة، حيث تلقت 20 ألفا منها مساعدات”، مشيراً إلى “استمرار القصف المدفعي المكثف في مديرتي التحيتا وزبيد جنوب المحافظة”.

وحول الوضع في ميناء الحديدة، لفت التقرير إلى أن “العمل في الميناء مستمر، إضافة إلى ميناء الصليف”، مضيفاً أن “الشركاء الإنسانيين واصلوا تقديم المساعدات إلى النازحين في المناطق التي وصلوا إليها”.

كما ذكر أن “الوضع في الحديدة هادئ نسبياً، في حين يتحرك الكثير من المواطنين في المدينة، مقارنة بالأسابيع السابقة، وتم إعادة فتح المخابز والمتاجر، مع تحسن إمدادات المياه، بعد إصلاح الأنابيب الرئيسية”.

كذلك أكد أن “الطرق المؤدية من المدينة إلى الميناء والمطار مازالت مقطوعة بواسطة الحواجز الخرسانية”.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: