أبناء الجنوب يتذكرون غدر 4سبتمبر ويثمنون تضحيات شهداء الإمارات
شارك الخبر

يافع نيوز – خاص.
تذكر أبناء الجنوب، مرور الذكرى السابعة لغدر سبتمبر الإخواني الحوثي وبدعم قطري بالقوات الإماراتية وقوات التحالف في محافظة مأرب، حيث استهدفت ميليشيات الحوثي قوات التحالف بتنسيق اخواني ودعم قطري، ليستشهد 45من جنود الإمارات و10آخرين من البحرين والسعودية، في هذا الجهود الغادر.
وثمن أبناء الجنوب في تغريدات رصدها محرر يافع نيوز تضحيات القوات المسلحة الإماراتية إلى جانبهم، واعتبروها مواقف عظيمة خالدة سوف تظل دين عليهم.
وقال المتحدث باسم القوات المسلحة الجنوبية المقدم/محمد النقيب: “ستظل بطولات اشقائنا في القوات الاماراتية الذين شاركونا في الميدان واجباتنا القتالية ضد مليشيات الحوثي الايرانية والتنظيمات الارهابية محط فخرنا واعتزازنا وستبقى على الدوام مدرسة قتالية قومية احترافية زاخرة بالتجارب والخبرات والانتصارات والاهميةالاستراتيجية”.
من جانبه قال مدير المركز الإعلامي لالوية العمالقة الجنوبية اصيل السقلدي : “رحم الله شهداء ‎#الإمارات الذين رسموا بدمائهم سبيل نصرتنا وصنعوا بارواحهم قناديل اضائت طريقنا وكشفت لنا حقد الأعداء الحوثيين ومن على شاكلتهم من المتربصين الإرهابيين .. عهداً علينا أن نواصل المسير في درب النصر والأخذ بثأرهم الذي لن يتحقق الا بالقضاء على كل حوثي وارهابي متربص وحاقد”.
بدوره قال الصحفي والمحلل السياسي ياسر اليافعي : “دفعت دول التحالف العربي بجنودها البواسل الى ‎#اليمن للمساهمة في تحريرها من مليشيا ايران، ولكن كان الغدر ينتظرهم في مأرب وغيرها، التحالف اصطدم بغدر وخيانة وتخاذل الاخوان، لذلك توسع الحوثي في الشمال وتحرر الجنوب حيث الصدق والوفاء.. رحم الله جنود الامارات البواسل”.
وقال الإعلامي والسياسي أنور التميمي: “اليوم الرابع من سبتمبر تحل علينا ذكرى استشهاد كوكبة من خيرة ابطال القوات المسلحة الاماراتية الذين هبّوا لنجدتنا .. دماؤكم ايها الابطال الميامين ، دين في رقابنا الى أن يرث الله الارض ومن عليها ..ما أعظم العطاء حين يصل حد تقديم الانفس”.
من جانبه قال عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي وضاح بن عطيه: ‏‎”#شهداء_الامارات_البواسل تركوا الفنادق الفارهة.. تركوا العيش الرغيد.. تركوا الملاهي وأجمل المنتزهات.. أتوا إلى صحاري مأرب لإسناد اليمنيين في دفاعهم ومقاومتهم بطش عملاء إيران.. فكانت النتيجة أن تم الغدر بهم من ضعاف النفوس فشكل ذلك يوم أسود في وجوه كل الناس والقبائل !”.
وقال الصحفي محمد سعيد باحداد : “تحل اليوم ذكرى ‎#غدر_4_سبتمبر المؤلمة التأمرية ضد التحالف العربي حين تأمرت قوى الغدر والارهاب الاخواني القطري باستهداف نخبة من طلائع القوات المسلحة الإماراتية في مأرب، وهي حادثة كشفت خفايا التآمر بين محور تلاقت فيه قطر وإيران في تحريك مليشيا الحوثي والاصلاح”.
أخبار ذات صله